أخبار عاجلة
بشرى سارة لمرضى السكر -
نزف بشرى سارة لمرضى السكر -

نقاد: «أم هارون» يُطيح بالقضية الفلسطينية ويدعو للتطبيع مع إسرائيل

لاقتراحات اماكن الخروج

أصدر الاتحاد العام للمنتجين العرب، برئاسة د. إبراهيم أبوذكرى، بيانًا طالب فيه بوقف بث الأعمال الفنية التى تسىء للقضية الفلسطينية، وتحاول تشويه صورة العرب لصالح توثيق بعض الأفكار التى تبثها ما وصفه بـ«أدوات الصهيونية العالمية فى محاولات فاشلة للتطبيع مع إسرائيل»، وخص الاتحاد مسلسل «أم هارون»، الذى تلعب بطولته الممثلة الكويتية حياة الفهد، وتجسد خلاله شخصية ﺍﻤﺮﺃﺓ ﻤﻨﺒﻮﺫﺓ ﺍﺟﺘﻤﺎﻋﻴًﺎ ﺑﺴﺒﺐ ﺩﻳﺎﻧﺘﻬﺎ ﺍﻟﻴﻬﻮﺩﻳﺔ، وهو ما واجه انتقادات كبيرة منذ بدء عرضه فى رمضان بسبب ما أثير من أنه يصور ﻣﻈﻠﻮﻣﻴﺔ ﺍﻟﻴﻬﻮﺩ فى ﺍﻟﻜﻮﻳﺖ، رغم أن الأحداث يجرى خلالها تجهيل الدولة العربية التى يتناولها العمل، إلى جانب انتقادات لدفاع بطلة المسلسل حياة الفهد عن حقوق اليهود للتواجد فى الكويت، رغم أنها كانت لها آراء ﺿﺪ ﺍﻟﻮﺍﻓﺪﻳﻦ إلى بلدها ﺑﺴﺒﺐ ﻓﻴﺮﻭﺱ ﻛﻮﺭﻭﻧﺎ مؤخرًا، ويدعو المسلسل إلى محاولة التعايش بين الأديان فى المنطقة.

وذكر بيان صادر عن الاتحاد: «يتعرض المواطن الفلسطينى وهو على الأرض الفلسطينية المحتلة وفى الشتات والجمهور العربى من المحيط إلى الخليج لضغوطات نفسية واجتماعية واقتصادية خطيرة، وهو يعانى من تعرضه لفيروس قاتل يؤدى إلى الوفاة، ونجد بالتوازى ما هو أخطر ويهدد الوجدان العربى كله فى مقتل فى أهم وأغلى ما نملك هو ثقتنا بثوابتنا العربية، فيرى العالم فى محتوى الدراما العربية هذه الأيام قضية أخطر من الفيروس ويمثل للاتحاد العربى والجمهور العربى كله صدمة حقيقية كبرى وهو يشاهد شاشة العرب الأولى فضائيًا mbc، وقد خرجت عن السرب العربى ببث مسلسل يسير فى اتجاه واحد فى محاولة لتغيير حقائق تاريخية والتمهيد للتطبيع مع الكيان الصهيونى، وهذا ما يرفضه الاتحاد العام للمنتجين العرب جملة وتفصيلًا.

وطالب الاتحاد العام للمنتجين العرب بتوجيه طلب فورى من الجامعة العربية إلى القناة لإيقاف بث كل عمل فنى يسىء إلى القضية الفلسطينية وتجنب تشويه صورة الشعوب العربية فى مجملها والتشكيك فى ثوابتها الأخلاقية والدينية.

وواجه المسلسل اعتراضات كبيرة على مواقع التواصل الاجتماعى للمطالبة بوقف عرضه وهاشتاج #أوقفوا_الدراما_الخبيثة، والمثير أن المتحدث باسم الجيش الإسرائيلى أفيخاى أدرعى انتقد «ردود الفعل الكارهة لليهود»، على حد تعبيره، وقال فى تغريدة على حسابه الرسمى بموقع «تويتر»: «الخلاصة التى نخرج منها بعد كل الردود الكارهة لليهود أثناء بث مسلسل (أم هارون)، هى أننا اليوم لسنا شعبا مغلوبا على أمره يستغيث بالآخرين، وإنما دولة عاقدة العزم على النضال من أجل سلامة وأمن مواطنيها».

ونشرت مجموعة منظمات إقليمية تعارض التطبيع مع إسرائيل ملصقًا على وسائل التواصل الاجتماعى، يحث المشاهدين على مقاطعة المسلسل، مضيفة أن «الدراما الخبيثة تتسلل إلى كل بيت.. قاطعوا مسلسل أم هارون»، الذى أنتجته شركات مقرها فى الكويت والإمارات.

وقال كاتبا المسلسل، الأخوان البحرينيان محمد وعلى عبد الحليم شمس، لـ«رويترز»، إن المسلسل لا يحمل أى رسالة سياسية.

وأضاف محمد أن الناس تحدثوا وحكموا قبل أن يشاهدوا، وأضافا: «الرسالة هى أساسا تتمحور حول تعامل المسلمين وطباعهم التى ترتكز على المحبة وحُسن النوايا والسلام مع غير المسلمين».

من جانبها، قالت الممثلة الكويتية حياة الفهد، التى تلعب دور «أم هارون» فى المسلسل، لصحيفة «الأنباء» الكويتية، إن الأجيال الشابة يجب أن تعرف «فئة من البشر كانت ومازالت موجودة فى عالمنا، صحيح نحن لسنا معهم، لكن يجب علينا أن نتطرق لهم من خلال حقبة زمنية قديمة، لأن لدينا جيلا من الشباب ليس لديهم معلومات عنهم».

وذكرت مجموعة mbc، فى بيان لها، أن المسلسل تصدر الدراما الخليجية فى السعودية لشهر رمضان، ومن بين أفضل 5 مسلسلات درامية فى جميع المجالات.

وقال مازن حايك، المتحدث الرسمى باسم مجموعة mbc، إن رسالة «أم هارون» الرئيسية إنسانية، فهى ممرضة تعالج الناس بغض النظر عن أى اعتبارات أخرى.

وأوضح «حايك» أن المسلسل يركز أيضًا على التسامح والاعتدال والانفتاح وأن الشرق الأوسط كان يومًا منطقة فيها قبول للآخر، قبل أن تسود تفسيرات منحرفة وصورًا نمطية للمنطقة من جانب المتشددين والمتطرفين على مدى العقود الأخيرة.

  • الوضع في مصر

  • اصابات

    6,193

  • تعافي

    1,522

  • وفيات

    415

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى وفاة أشهر استشاري مسالك بولية متأثرا بكورونا في المحلة الكبرى