أخبار عاجلة
تعرف علي موعد افتتاح مسار العائلة المقدسة -
تعرف على أهم قرارات مجلس الدفاع الأعلى في لبنان -

ولدت أعمى والآن أراك.. تأمل في أحد التناصير

ولدت أعمى والآن أراك.. تأمل في أحد التناصير
ولدت أعمى والآن أراك.. تأمل في أحد التناصير

نعرض لكم زوارنا أهم وأحدث الأخبار فى المقال الاتي:
ولدت أعمى والآن أراك.. تأمل في أحد التناصير الأحد 3 مايو 2020 01:15 صباحاً

ولدت أعمى والآن أراك تأمل في أحد التناصير

ولدت أعمى لم أرَ الحياة سوى ليل أسود، طلع فيه القمر ناقصاً، وظهر بين النجوم كوجه ميتُ!


إذا سرت كانت أخيـلة الأشجار على جانبي الطريق، تتحرَّك أمامى ولا أراها َّفقط أسمع صوتها، كأنَّها أشباح انبثقت من شقوق الأرض لتُخيفني!َُّ
في ساحة المدينة كنت أجلس أتسوّلْ، فعشت وحيداً كئيباً تؤلمنى العزلة وليس من رفيق سوى الخيال!
كنت أصرخ ّفي قلبي البائس المجروح، متسائلاً عن معنى الحياة لو ظل الإنسان مُحدّقاً في الظلام لا يرى سوى أشباحه؟! لماذا خرجتعمى من ظلمة الأحشاء لأحيا في ظلمة الحياة؟! ولا مجيب يريحنيًًََََُُُّّّّّ!
لقد تمنىت أن أولد عهد موسى، لأتذّوق طعم المن النازل من السماء، أو أعزف على قيثارة داود، أو أسمع حِكمْ سليمان. ولكن هيهات لماء الأحلام أن يروي!
ولكن فى بيت لحم ينبثق النور فقد ولد المخلص، جاء الطبيب الشافي، وبسرعة ينمو الطفل نمو الهلال إلى أن صار قمراً، أضاء بنوره على الجالسين في الظلمة وظلال الموتّ.
ويأتي المسيح إلى أورشليم ليُدشّن رسالة العهد الجديد، ويمر وأنا الأعمى جالس فوق مستنقعاتي، أحكي للزمان آلامي، وعندما مر مددت يدى، لا يريد مالاً بل نوراً وحياة!
ويتفل يسوع على الأرض، ويصنع من التفل طيناً، يطلي به عيني ولا شك أنَّ الطين الذي صنعه يسوع كان يرمز لخلقة جديدة لشعب جديد، لأنَّ اليهود كانوا قد أُصيبوا بعمى الروح، وهم في حاجة إلى نور جديد
لقد امتلأت عيني بنور الحياة وقلبي بنور الحُب، فتحوّل الليل بظلامه إلى وشاح من نور يستر كل حواسي، وآمنت بالمسيح وتحوّل الخيال إلى حقيقة، والحُلم إلى يقظة، وأصبحت أعانق النور لا الظلمة، وأرتوي من جداول الماء لا الأحلام!!

منقول

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق تعرف على حكايات الصيادلة مع فيروس كورونا
التالى نكشف اخر تطورات حالة تركي آل الشيخ الصحية ونقلة العناية المركزة منذ قليل