وقعوا فى بعض | الخلافات تضرب الإرهابية.. إعلاميو «الجماعة» يفضحون بعضهم بسبب الأموال

وقعوا فى بعض | الخلافات تضرب الإرهابية.. إعلاميو «الجماعة» يفضحون بعضهم بسبب الأموال
وقعوا فى بعض | الخلافات تضرب الإرهابية.. إعلاميو «الجماعة» يفضحون بعضهم بسبب الأموال

وقعوا فى بعض | الخلافات تضرب الإرهابية إعلاميو «الجماعة» يفضحون بعضهم بسبب الأموال
 
 
بوابة أخبار اليوم
تستمر الجماعة الإرهابية في فضح نفسها، وبدأت خلافاتهم في الظهور علانية عبر مواقع التواصل الاجتماعي، ويظهر ذلك جليًا في "اتهامات وخناقات" تدور بين أوساط الإرهابيين في الخارج بعد تضارب المصالح.
وظهر المذيع الإرهابي محمد ناصر في فيديو، وهو يهاجم الفلسطيني عزمي بشارة المقيم في قطر، بعد أن انتقد الأخير تحويل آيا صوفيا إلى مسجد في تركيا.
ووصف محمد ناصر الإرهابي الهارب في تركيا، عزمي بشارة بأنه جاسوس وعميل لـ"الصهاينة"، مشيرا إلى أن بشارة يتلقى تمويلا من أمير قطر تميم، وحصل منه على أموال طائلة.
وأشار إلى أن بشارة يكره كل ما هو إسلامي، خاصة أنه تربى في أحضان الصهاينة وخرج من أحضان الصهاينة إلى حضن البترول.
وأكمل: "ميزانية الثلاث قنوات التابعة للإخوان في تركيا "مكملين والشرق ووطن" لا تعادل ميزانية البوفيه في قناة العربي".
وتتواصل فضائح إخوان الفتنة لكشف خياناتهم أمام العالم أجمع، بحثًا عن الأموال.
فيما علق الإعلامي أحمد موسى على تلك الواقعة، قائلا: "المصريون فضحوا الإرهابيين الذين كانوا يدعون أنهم يعملون لصالح مصر، وهناك اتجاه عام لإغلاق قنوات الجماعة الإرهابية".
وأضاف: "محمد ناصر يدافع عن الديكتاتور أردوغان، ولا يستطيع ولو لمرة واحدة الحديث بشكل سلبى عنه وعن أفعاله المشينة اللا محدودة".
وأكمل: "بدءوا يظهرون كل ما كان مخفي، وهناك اتجاه عام لإغلاق قنوات الجماعة الإرهابية لأنها فقدت تأثيرها على المصريين".

هذا الخبر منقول من : اخبار اليوم

هذا الخبر منقول من: الحق والضلال

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى الصراع من أجل التفوق التكنولوجى والإنترنت اللامركزى